المصرف المتحد تطبيق الرقم المصرفي الدولي IBAN

30/06/2020

المصرف المتحد

تطبيق الرقم المصرفي الدولي IBANيعظمفرص الصادرات المصرية بالاسواق الخارجية

 

مصطفي عبد الحميد : مساعد العضو المنتدب لقطاع العمليات المصرفية

  • الرقم المصرفي الدولي IBAN سيساهم في زيادة حجم تدفقات النقد الاجنبي محليا.
  • زيادة 6.5% في حجم الصادرات المصرية خلال يناير وفبراير.
  • الرقم المصرفي الدولي IBAN سيعزز خطط المجلس القومي للمدفوعات والمركزي.
  • الرقم المصرفي الدولي يعزز من جودة المعاملات المالية.
  • العنصر البشري كلمة السر لنجاح المنظومة.

 

القاهرة : 30 يونيو 2020

 

اعلن مصطفي عبد الحميد – مساعد العضو المنتدب لقطاع العمليات المصرفية المصرف المتحد - ان تطبيق المصرف المتحد للرقم المصرفي الدولي IBAN بداية من 30 يونيو 2020 الماضي سيساهم في تعظيم حجم الصادرات المصرية بالاسواق العالمية.

 

واشار مصطفي عبد الحميد الي الارقام والمؤشرات الاخيرة التي جاءت في نشرة التجارة الخارجية الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء, التي اكدت ان حجم الصادرات المصرية ارتفعت خلال اول شهرين من العام الحالي لتسجل 5.388 مليار دولار. اي بزيادة بنسبة 6.5% عن نفس الفترة من العام الماضي. واستحوذت 5 دول وهم : ايطاليا – الامارات - تركيا – السعودية – وامريكا علي 30.2% من حجم الصادرات المصرية.

 

واوضح مصطفي عبد الحميد ان تطبيق الرقم المصرفي الدولي IBAN سيدعم جهود جموع المصدرين المصريين بمختلف انشاطاتهم الاقتصادية في سرعة نفاذ منتجاتهم وخدماتهم للاسواق الخارجية والوفاء بكافة التزاماتهم من عقود تصدير واعمال اللوجيستية. وبالتالي زيادة الطلب علي المنتجات المصرية عالميا مما يساهم في تحسين جودة المنتج المصري, وبالتالي خفض الواردات, وزيادة تدفقات النقد الاجنبي للسوق المصري. الامر الذي يعزز من جهود الدولة المصرية في تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة وفقا لرؤية 2030 .

وحول تاهيل البنية التحتية للمصرف المتحد لتستوعب تطبيقات الرقم المصرفي الدولي IBAN يقول مصطفي عبد الحميد, ان البنية التحتية والانظمة الالكترونية للمصرف المتحد كانت مؤهلة بشكل كبير لتستقبل تطبيقات الرقم المصرفي الدولي IBAN علي حسابات العملاء الحالية والمستجدة والتعامل معها وفق معايير الجودة العالمية والمطبقة في 77 دولة علي مستوي العالم.

 

واعرب مصطفي عبد الحميد ان استراتيجية المصرف المتحد قامت علي اسس الاعتماد على التكنولوجيا والرقمنة في تقديم خدمة بنكية وحلول مالية متميزة للعملاء. وهذا ما جعل خدمات المصرف المتحد الرقمية تنافس وبشكل قوي بالسوق المحلي وتنفرد بالتقنية العالية وتطبيق معايير الجودة العالمية.

 

واوضح ان توجه الدولة المصرية نحو التحول التكنولوجي دعم استراتيجة المصرف المتحد. فالتحول الي مجتمع غير نقدي سيعود بالفائدة على الاقتصاد الوطني من حيث إقرار سياسة الشمول المالي وتوسيع مجال الخدمات الإلكترونية في جميع المؤسسات الموجودة بمصر. الامر الذي يوفر الجهد والوقت المبذول للحصول على الخدمة فضلا عن تقليل التكلفة وعلاج عدد من القضايا اهمها القضاء علي الفساد.

 

هذا ومن الجدير بالذكر ان الرقم المصرفي الدولي IBAN سيتيح للعميل اجراء كافة معاملاته المالية مباشرة Straight – Through Process في مجال التحويلات. وذلك عبر القنوات المصرفية المختلفة مثل : الانترنت البنكي – ماكينات الصراف الآلي – الموبيل البنكي والتليفون البنكي – المحافظ الرقمية بمنتهي آمان وبجودة عالية.

 

واعرب مصطفي عبد الحميد ان العناصر البشرية هي كلمة السر في نجاح منظومة تطبيق الرقم المصرفي الدولي IBAN لذلك قام المصرف المتحد باجراء خطة تدريبية مكثفة لرفع كفاءة العناصر البشرية للتعامل باحترافية مع منظومة IBAN .

 

 

انتهي ,,,